Accessibility links

logo-print

منظمة العفو الدولية تندد بالتعديلات المزمع إدخالها على الدستور المصري


نددت منظمة العفو الدولية التي تتخذ من لندن مقرا لها، بالتعديلات الدستورية المصرية التي اقترحها الرئيس حسني مبارك والتي من المقرر أن يناقشها مجلس الشعب المصري هذا الأسبوع.

وطلبت المنظمة الحقوقية من مجلس الشعب رفض تلك التعديلات واصفة إياها بأنها أخطر انتهاك لحقوق الإنسان في مصر منذ فرض حالة الطوارئ في البلاد عام 1981.

وترى المعارضة المصرية من جهتها أن التعديلات سوف تفتح الباب أمام خلق دولة بوليسية في مصر.

وانتقدت منظمة العفو بشكل خاص تعديل المادة 179 من الدستور بشكل يمنح الشرطة سلطات مطلقة بالنسبة لاعتقال المواطنين، ويسمح لها بالتنصت على المحادثات الخاصة. كما يمنح التعديل الرئيس المصري سلطة حرمان معتقلي قضايا الإرهاب من المثول أمام المحاكم العادية، وتحويلهم إلى محاكم أمن الدولة.
XS
SM
MD
LG