Accessibility links

صحيفة واشنطن بوست تنتقد أداء الإدارة الأميركية في العراق


عشية الذكرى الخامسة لدخول القوات الأميركية للعراق، كشف مقال نشرته صحيفة واشنطن بوست الثلاثاء بقلم يوجين روبنسن عن أن صبر الأميركيين بدأ ينفد تجاه استمرار الحرب في العراق.

وذكّر كاتب المقال بإعلان الرئيس الاميركي جورج بوش بعد فترة وجيزة من بدء الحرب "إكمال المهمة" في العراق، وتساءل الكاتب عن فرص تحقيق النصر بعد كل تلك الفترة الزمنية، معتبرا أن "بوش بدأ الآن يرى العراق بصورته الحقيقية، لا بالصورة التي يتمناها".

وأعتبر الكاتب أن الانتقال السريع من مقاتلة تنظيم القاعدة في أفغانستان الى الحرب في العراق، جعل من الأراضي العراقية مرتعا للإرهابيين الذين وجدوا فرصتهم لشغل منطقة الفراغ التي أحدثها سقوط النظام العراقي، الذي لم يكن له أي علاقة بتنظيم القاعدة في السابق، بحسب المقال.

وفي السياق نفسه، شدد مقال واشنطن بوست على أن مطالبة الرئيس بوش الشعب الأميركي بالصبر خلال فترة تنفيذ خطة أمن بغداد، يقابلها أن الحرب في العراق جعلت من إيران في موقع أقوى، وجعلتها أكثر ثقة بنفسها، فيما سيتطلب الوقوف بوجه التأثير المتنامي لإيران في المنطقة التخليَ عن "الاجندة الديموقراطية التي بشرت بها الولايات المتحدة"، بل يتطلب رفع الضغوط عن أنظمة لا تتمتع بالديموقراطية مثل السعودية والأردن، ومصر وترك مسأله الإصلاحات فيها.

وختم المقال بالقول إن سياسة جورج بوش وديك تشيني وبقية أعضاء الإدارة الاميركية خلقت شرق أوسط خطيرا وغير مستقر، بل جعلته ينحدر نحو عدم استقرار أكبر، وأن الصبر القليل الذين يمتلكه الاميركيون ينتظر تحقيق أعمال وعدت بها الادارة الاميركية، مع أنها قامت بأكثر مما فيه الكفاية.
XS
SM
MD
LG