Accessibility links

logo-print

روسيا تنفي تحذيرها لإيران بشأن رفضها وقف أنشطة تخصيب اليورانيوم


نفى السفير الروسي لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين أن تكون بلاده قد حذرت إيران بشأن رفضها وقف أنشطة تخصيب اليورانيوم الأمر الذي يثير معارضة دولية.
وقال تشوركين للصحافيين إن بلاده ما زالت تعتبر بوشهر خارج إطار أي قرارات دولية صدرت عن مجلس الأمن بالنسبة لقضية إيران النووية.
وأكد تشوركين أن مقالة صحيفة نيويورك تايمز التي أشارت إلى أن موسكو ترفض تسليم الوقود النووي لطهران لتشغيل محطة بوشهر النووية ما لم توقف الأخيرة أنشطة التخصيب ليست صحيحة.
وأضاف تشوركين: "ما زلنا ننسق في إطار الدول الست الكبرى على قاعدة إستراتيجيتنا المشتركة في مواجهة إيران، ونأمل أن تعطي إيران ردا ايجابيا على العرض السخي الذي قدمته الدول الست ونواصل العمل في مشروع بوشهر الذي يشكل مشروعا اقتصاديا لا علاقة له بالقرارات.
وكانت الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن وألمانيا قد اتفقت الأسبوع الماضي على نص مشروع قرار جديد ضد طهران سيناقش غدا الأربعاء في مجلس الأمن.
وأعلنت روسيا الأسبوع الماضي عن تأخير في انجاز مفاعل بوشهر الذي تتعاون فيه مع طهران بسبب تأخر طهران في سداد مستحقات موسكو المالية المتعلقة بالمشروع.
ورفضت موسكو أيضا تسليم الوقود النووي الخاص ببوشهر لإيران لنفس السبب.
من ناحية أخرى، قالت وزارة الخارجية الروسية الثلاثاء إن التأخر في بناء محطة بوشهر النووية الإيرانية عائد إلى مشاكل فنية ومالية داعية طهران إلى تجنب أي تسييس غير مفيد لهذه المسألة.
وأضافت الوزارة أن هذه المشاكل يجب أن تحل عبر التفاوض في أجواء عمل هادئة.
XS
SM
MD
LG