Accessibility links

logo-print

منشق إيراني: عراقيون شيعة يتلقون تدريبات عسكرية في إيران



قال المنشق الإيراني علي رضا جعفر زاده إن آلاف الناشطين العراقيين الشيعة يتلقون تدريبات في معسكرات في ايران، متهما طهران بالسعي الى زعزعة الاستقرار في العراق.

وقال جعفر زاده وهو ناطق سابق باسم منظمة مجاهدي خلق في حديث للصحفيين في نيويورك يوم أمس إن طهران تدرب مقاتلين على أسلحة خفيفة وقذائف هاون وعبوات ناسفة تزرع على جوانب الطرقات والتي تحصد الكثير من القتلى في صفوف القوات الاميركية.

واوضح ان الناشطين الذين يدخلون معسكرات قرب طهران وقرب جليل اباد جنوبا، يتلقون تدريبات مخصصة للقوات الخاصة والقناصة واستخدام الصواريخ المضادة للطائرات.

واضاف جعفر زاده أن عبد العزيز الحكيم زعيم المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق ضالع في هذه العملية، التي تنطوي على قدر عال من التنسيق على أعلى المستويات، مشددا على أن بعض الناشطين دخلوا إلى إيران بحجة أنهم من الزوار الشيعة أو انهم يحتاجون الى رعاية طبية، في حين عبر آخرون الحدود بطريقة غير قانونية أو بفضل تأشيرات دخول صادرة عن مسؤولين ايرانيين في العراق.

وكان جعفر زاده قد تخلى عن منصبه كمتحدث باسم المجلس الوطني للمقاومة في العام 2003. ومجلس المقاومة هو واجهة لمنظمة مجاهدي خلق الايرانية المعارضة التي تصنفها الولايات المتحدة بانها منظمة ارهابية.

XS
SM
MD
LG