Accessibility links

التوصل إلى اتفاق لإنهاء الإضراب العمالي في إسرائيل


تم التوصل إلى اتفاق بين اتحاد نقابات العمال في إسرائيل المعروف بالهستدروت ووزارة الخزانة على إنهاء الإضراب الذي شل حركة الطيران المدني والنقل البحري وخطوط السكك الحديدية وأعمال البريد والبورصة.
فقد أعلن نقيب العمال التجاريين التوصل إلى اتفاق، وقال: "سيتلقى عمال البلدية رواتبهم المستحقة مقابل إنهاء الإضراب".
ووصف وزير المالية أبراهام هيرسشون الإضراب بأنه غير مسؤول.
وقال: "لا أجد هناك أي مبرر للمراهنة على اقتصاد البلاد". وكان الهستدروت قد دعا إلى الإضراب احتجاجا على عدم تلقي الآلاف من عمال البلدية رواتبهم.
وقد دخل نحو 400 ألف عضو في اتحاد نقابات العمال الإسرائيلية في إضراب عام مفتوح صباح الأربعاء احتجاجا على تأخر أجور العاملين في بعض المجالس المحلية.
وقد شل الإضراب المطارات والموانئ وخطوط السكة الحديدية والمدارس والمعابر الحدودية وجميع الوزارات باستثناء وزارة الدفاع.
في هذا الإطار، قالت وزارة الداخلية إن عدد العمال الذين لم يتسلموا رواتبهم لا يتجاوز 600 موظف يعملون في بلديات أخفقت بصورة مستمرة في تحصيل الضرائب والرسوم المستحقة من المواطنين.
غير أن عوفر عيني أمين عام الهستدروت أكد أن العمال المضربين لن يعودوا إلى أعمالهم قبل أن يتسلموا أجورهم المتأخرة.
وقال: "نريد حصول جميع العمال على رواتبهم اليوم دون استثناء أي فرد منهم ولكننا لم نحصل على موافقة وزارة الداخلية أو وزارة المالية على ذلك ولهذا بدأنا الإضراب في الساعة التاسعة صباح الأربعاء".
XS
SM
MD
LG