Accessibility links

logo-print

مواقف برلمانية متباينة تجاه خطة فرض القانون في بغداد


ترك تنفيذ خطة فرض القانون التي دخلت شهرها الثاني تباينا في مواقف الكتل البرلمانية. ففي حين اعترضت على آلياتها جبهة التوافق حظيت الخطة بتأييد كل من الائتلاف العراقي الموحد والتحالف الكردستاني.
وقال رئيس جبهة التوافق عدنان الدليمي إن "من ينفذون خطة أمن بغداد يسيطر عليهم الحس الطائفي ويقومون بممارسات طائفية أثناء مداهمة المنازل في بغداد".
أما موقف كتلة التحالف الكردستاني فعبر عنه النائب محسن السعدون قائلا إن الخطة هي من الخطوات الجريئة والصحيحة التي تقوم بها الحكومة حاليا.
من جانبه، أكد عباس البياتي عن الائتلاف العراقي الموحد ان الخطة نشمل جميع الخارجين على القانون وهي تتعامل بشكبل مساو مع كلا من خرج على القانون
وطبقا لمصادر امنية فان خطة فرض القانون تمكنت من اعتقال المئات من المشتبه بهم في تنفيذ عمليات مسلحة، فضلا عن عناصر يعتقد بانها تنتمي الى تنظيم القاعدة.

مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن والتفاصيل :
XS
SM
MD
LG