Accessibility links

logo-print

دي غوشت يصف الحكومة الفلسطينية الجديدة بالأكثر اعتدالا من سابقتها


التقى وزير الخارجية البلجيكية كاريل دي غوشت الجمعة بنظيره الفلسطيني زياد أبو عمرو في إشارة إلى اعتراف بروكسيل بحكومة الوحدة الوطنية الفلسطينية التي شكلت الأسبوع الماضي.
ودعا دي غوشت الحكومة الفلسطينية إلى تأمين إطلاق سراح الجندي الإسرائيلي المختطف جلعاد شاليط ووقف أعمال العنف ودمج كل مؤسساتها الأمنية تحت قيادة موحدة.
ودعا دي غوشت إسرائيل إلى وقف أنشطة الاستيطان في الضفة الغربية والعودة إلى التفاوض مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس.
يذكر أنه لاحقا التقى دي غوشت بعباس في رام الله.
وقال دي غوشت إثر اللقاء إن الحكومة الفلسطينية الجديدة أكثر اعتدالا من تلك التي سبقتها والتي تكونت بأكملها من حركة حماس.
من جهته، قال وزير الخارجية الفلسطينية زياد أبو عمرو إن مضمون بيان الحكومة الجديدة يتفق مع المطالب الدولية.
وأشار أبو عمرو إلى أن الجانب الفلسطيني سيعمل خلال الفترة المقبلة مع الأطراف الدولية على إزالة أي تناقض بين برنامج الحكومة وتلك المطالب.
XS
SM
MD
LG