Accessibility links

logo-print

طلاب جامعة القديس يوسف في بيروت يشكلون برلمانا وحكومة مصغرة ويقرون إلغاء النظام الطائفي في لبنان


طلاب جامعة القديس يوسف في بيروت يشكلون برلمانا وحكومة مصغرة ويقرون إلغاء النظام الطائفي في لبنان

أخذ طلاب لبنانيون زمام المبادرة وأسسوا برلمانا وشكلوا حكومة جديدة خاصة بهم في بادرة تدل على رفضهم النظام الطائفي في لبنان.
فقد تجمع طلاب معهد العلوم السياسية في جامعة القديس يوسف في بيروت مساء الجمعة لتشكيل حكومة خاصة بهم وإقرار القوانين في المواضيع المختلف حولها. واقر برلمان الطلاب قانونا انتخابيا جديدا كما اقروا إلغاء عقوبة الإعدام وإلغاء النظام الطائفي الذي ينص على تقاسم السلطة بين الطوائف الأساسية في لبنان. وأكد طلاب جامعة القديس يوسف أن النظام الطائفي هو أصل كل الشرور في لبنان لأنه يمنع قيام وتبلور مفهوم المواطنة ويحول دون المساواة في الحقوق، ويفتح الطريق أمام التدخلات الخارجية، حيث تعمد كل طائفة بهدف ضمان حمايتها وحقوقها إلى الاستعانة والاستقواء بالقوى الخارجية. وقال النائب في البرلمان اللبناني غسان مخيبر الذي حضر الجلسة النيابية الطلابية بصفة مراقب، لوكالة الأنباء الفرنسية إن هؤلاء الشبان "برهنوا عن نضج سياسي يفوق نضج من هم اكبر منهم سنا. لقد تجرأوا على المس بقدس الأقداس الذي يحمي مصالح الطبقة السياسية، وهو النظام الطائفي".
XS
SM
MD
LG