Accessibility links

قياديو التوافق مختلفون في شأن تردي الأوضاع الأمنية في المناطق السنية


حمل أعضاء في جبهة التوافق العراقية حكومة نوري المالكي والقوات الأميركية مسؤولية تردي الأوضاع الأمنية في المدن ذات الغالبية السنية ، فيما عزا أعضاء آخرون هذا التدهور لسيطرة عناصر تنظيم القاعدة على تلك المدن.

فقد أكدت تيسير المشهداني سيطرة عناصر مايسمى بتنظيم القاعدة على محافظة ديالى، فيما شدد سليم الجبوري المتحدث الرسمي بإسم الجبهة على رفض كل أشكال العنف.

أما عبد الكريم السامرائي فقد عزا أسباب تدهور الأوضاع الأمنية الى الأخطاء التي إرتكبتها القوات الاميركية، على حد وصفه.

بدوره، أشار ظافر العاني الى تخلي الحكومة عن الإيفاء بالتزاماتها في تنفيذ مشروع المصالحة الوطنية.

تفاصيل أكثر في تقرير مراسل "راديو سوا" علاء حسن:
XS
SM
MD
LG