Accessibility links

خليل زاد: واشنطن اتصلت بالجماعات العراقية المنشقة سعيا إلى ضمها إلى العملية السياسية


أكد السفير الأميركي في العراق زلماي خليل زاد في مؤتمر صحافي عقده في بغداد على ضرورة مواصلة الحوار وتطبيق منهج المصالحة الوطنية، مشيرا إلى أن امن العراق رهن بهذين المشروعين.
وكشف خليل زاد عن أن الولايات المتحدة أجرت محادثات مع جماعات منشقة داخل العراق في محاولة لضمها إلى العملية السياسية ولعزل تنظيم القاعدة.

في تعليقه على تصريحات خليل زاد بشأن الحوار الجاري مع بعض الفصائل المسلحة، أكد عضو الهيئة العليا للمصالحة الوطنية فالح الفياض أن إدراك الجميع مخاطر تنظيم القاعدة شجع أطرافا عديدة في الانخراط في هذا الحوار.
وأشار الفياض في تصريح لـ"راديو سوا" إلى أن الاتصالات والحوارات مع بعض الجهات المسلحة بدأت في الأنبار وتحصل الآن في محافظة ديالى.

وفي واشنطن، بدأ مجلس الشيوخ الأميركي الاثنين بمناقشة مشروع قانون جديد يدعو الرئيس بوش لسحب القوات الأميركية من العراق بنهاية مارس آذار من العام المقبل.

وكان مجلس النواب قد أجاز بالفعل مشروع قانون آخر يطالب بسحب القوات من العراق بنهاية أغسطس/آب من العام المقبل.
ويندرج مشروع قرار مجلس الشيوخ تحت مظلة طلب الحكومة توفير مئة واثنين وعشرين مليار دولار كنفقات عسكرية في العراق وأفغانستان.

وكان الرئيس بوش قد تعهد بأن يستخدم حقه الدستوري في نقض مشروعي القرارين.
XS
SM
MD
LG