Accessibility links

logo-print

بيرنز يرى أن الوقت متاح لتسوية النزاع مع إيران عبر القنوات الدبلوماسية


أعلن مساعد وزيرة الخارجية الأميركية نيكولاس بيرنز في مقابلة نشرتها الثلاثاء صحيفة فايننشال تايمز البريطانية، أن الوقت ما زال متاحا للتوصل إلى تسوية عبر القنوات الدبلوماسية للنزاع بين إيران والمجموعة الدولية حول برنامجها لتخصيب اليورانيوم.

وفي إشارة إلى تصويت مجلس الأمن السبت على تشديد العقوبات على إيران، قال إن الولايات المتحدة ساعدت بصبر على بناء هذا التحالف الدولي الكبير.

وأضاف بيرنز في مقابلة أجرتها معه الصحيفة في بروكسل: "اعتقد أن الوقت متاح لنا من اجل العمل. وإذا أرادت الدبلوماسية أن تنجح فإنها تنطلق من الصبر والمثابرة والوقت للاضطلاع بدورها".

واعتبر أن إيران هي في موقف غير مريح دوليا، أكثر مما كان قبل ستة أو اثني عشر شهرا. ورأى أن إيران ليست نظاما أحاديا، بل إنها حكومة متنافرة و تخوض معارك داخلية.

وذكر بيرنز الذي استبعد توصل الإيرانيين إلى تثبيت ثلاثة ألاف جهاز للطرد المركزي لتخصيب اليورانيوم بحلول شهر مايو/ أيار، إن ثمة أشخاصا يريدون التفاوض وأمل في أن يتوصلوا إلى فرض تبني قرار في هذا الشأن.

وأعرب بيرنز عن اعتقاده بأن الإيرانيين واجهوا صعوبات كبيرة في عملية التخصيب.
XS
SM
MD
LG