Accessibility links

logo-print

اعتقال رجل يشتبه بأنه فخخ سيارات أدت إلى مقتل 900 عراقي


أعلن الجيش الأميركي الثلاثاء اعتقال رجل يشتبه بأنه فخخ سيارات سمحت بشن سلسلة هجمات أدت إلى مقتل 900 شخص وإصابة حوالي ألفين آخرين بجروح.

وقال الجيش في بيان أنه تم اعتقال المدعو حيدر رشيد ناصر الشمري الجعفر، المسؤول الثاني في شبكة مهمة جدا لتصنيع السيارات المفخخة في حي الاعظمية في 21 مارس/آذار بناء على معلومات استخباراتية. وتابع البيان أن الجعفر اعتقل مع اثنين من عناصر الشبكة هما احمد حسن النعامي وحميد سلمان علاوي بينما كانوا يستقلون سيارة في الاعظمية.

وأكد أن التقديرات تشير إلى مقتل ما لا يقل عن 900 عراقي مدني وإصابة 1950 آخرين بجروح بواسطة سيارات فخخها عناصر هذه الشبكة. وتمكن المسلحون من تفجير سيارات مفخخة باحتراف كبير في بغداد وضواحيها رغم خطة فرض القانون التي انطلقت منتصف الشهر الماضي.

ومن جهة أخرى، عثرت الشرطة العراقية ليل الاثنين على ثلاث جثث مجهولة الهوية لامرأتين وشاب عراقي في مدنية الفلوجة غرب العاصمة العراقية، فيما لقي مدني مصرعه واصيب آخران برصاص مسلحين.

مراسل"راديو سوا" في الفلوجة محمود الحديثي والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG