Accessibility links

logo-print

إدراج ختان الذكور ضمن استراتيجيات الوقاية من الايدز


اوصت منظمة الصحة العالمية وبرنامج الأمم المتحدة لمكافحة الايدز رسميا الأربعاء في توصيات خبراء بإدراج ختان الذكور ،الذي يسمح بخفض احتمال نقل فيروس الايدز من المرأة إلى الرجل ضمن استراتيجيات الوقاية من الايدز.

وتفيد منظمة الصحة العالمية والوكالة المتخصصة بشؤون الايدز في الأمم المتحدة أن بالإمكان إنقاذ ملايين الأرواح البشرية ولا سيما في إفريقيا السوداء في حال تعميم الختان شرط تعزيز الأجهزة الصحية وعدم تصرف الرجال الذين يخضعون للختان بطريقة تعرضهم للخطر لاعتقادهم، خطأ، أنهم محميون بنسبة مئة في المئة.

وأظهرت ثلاث دراسات أجريت في إفريقيا، في كينيا وأوغندا وجنوب إفريقيا، أن الختان يؤدي إلى خفض احتمال الإصابة بفيروس الايدز بالنصف على الأقل .

وقالت منظمة الصحة وبرنامج الأمم المتحدة لمكافحة الايدز إن إثبات فعالية الختان بعيدا عن أي شك معقول يشكل محطة بارزة في تاريخ الوقاية من فيروس الايدز.

وقالت المنظمة الدولية إن تأثير ذلك سيكون اكبر حيث تواتر الإصابة بفيروس الايدز عبر علاقات جنسية بين رجل وامرأة، كبير وحيث عدد الرجال الذين خضعوا للختان قليل.

واعتبر كيفين دي كوك مدير قسم فيروس الايدز والايدز في منظمة الصحة العالمية أن هذه التوصيات تشكل خطوة إلى الأمام في الوقاية من فيروس الايدز لكن يجب انتظار بضعة سنوات لملاحظة التأثير الايجابي على هذه الآفة.

وفي إفريقيا جنوب الصحراء التي تضم غالبية الإصابات بفيروس الايدز وبالمرض سيسمح الختان على مدى عشرين عاما بتجنب ستة ملايين إصابة جديدة ووفاة ثلاثة ملايين شخص وفق التقديرات.

XS
SM
MD
LG