Accessibility links

فيلم مغربي يفجر نقاشا حول اللغة والهوية العربية للمغرب


طرح الفيلم المغربي "لعبة الحب" الذي عرض ضمن فعاليات الدورة 13 لمهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط تساؤلات متعددة من قبل الحضور وأثار نقاشا موسعا في الندوة التي تبعت عرضه حول اللغة والهوية العربية للمغرب.

والفيلم الذي عرض مساء الثلاثاء والذي أخرجه المغربي إدريس شويكي استند في لغته الدرامية إلى اللغة الفرنسية في الحوار المتبادل بين بطل الفيلم يونس مجري وبطلته أمل عيوش خصوصا وان النص مأخوذ كما يؤكد كاتب السيناريو محمد عروس عن قصتين قصيرتين للكاتب التشيكي ميلان كونديرا.

وفجر النقاش الناقد المصري عادل عباس عندما سأل كاتب السيناريو :أين المغرب وهويته الوطنية عندما يقدم فيلم يستند بشكل أساسي إلى الحوار باللغة الفرنسية خصوصا وان البطل الأساسي في الفيلم هو الحوار أكثر منه الصورة السينمائية؟ وتبعه عدد كبير من النقاد المغاربة في هذا التساؤل الذي أجاب عليه مؤلف السيناريو بأنه استند أساسا إلى نص لكونديرا بالفرنسية وكان من الصعب تغيير اللغة فيها حتى لا يفقد المعاني عند تعريبها.

وأدى هذا بدوره إلى طرح تساؤلات متعددة من قبل الحضور مثل :ما هي الرسالة التي يود المؤلف والمخرج أن يقولها للجمهور وما هو الجمهور الذي اختاره المخرج وما هي اهتمامات الجمهور بهذا النوع من الأفلام.

وبرر المخرج شويكي الموقف بقوله انه استخدم الحوار باللغة الفرنسية لأنها تكون اقل خدش للحياء من اللغة المغربية الدارجة وكان لا بد من تقديمه بهذه اللغة خصوصا وان الفيلم يعالج مواضيع العلاقة الجسدية والنفسية بين زوجين ضمن إطار من المعالجة العميقة والفلسفية لعلاقة الرجل بالمرأة.

والفيلم بشكل أساسي موجه للجمهور ليطرح عليه التساؤلات وتستفزه لتثير الجدل وعلى المشاهد أن يستنتج الرسالة التي حملها الفيلم،كما يقول المخرج.

يشار إلى أن الفيلم يمثل المغرب في المسابقة الرسمية لدورة 13 للمهرجان الذي بدأ فعالياته السبت الماضي إلى جانب فيلم "ملائكة الشيطان" لأحمد بولان من بين 11 فيلما تشارك في المنافسة على الجوائز التي ستعلن في حفل الختام الجمعة المقبل.

والأفلام العربية المشاركة هي الفيلم المصري "45 يوما" لأحمد يسري والفيلم السوري "علاقات عامة" لسمير ذكري والفيلم التونسي "آخر فيلم" لنوري بوزيد.

وتشارك دول عربية أخرى في مسابقات المهرجان الأخرى خاصة في مسابقة الأفلام القصيرة التي يتنافس فيها 17 فيلما تقدم الدول العربية سبعة أفلام بينها أربعة أفلام مغربية هي "فكرة" لجواد جواب ووحيد المتنبي و"الحساب" لمحمد إبراهيم و"الحياة" ليلى تريكي "وبخط الزمان" لهشام العسري.

XS
SM
MD
LG