Accessibility links

1 عاجل
  • أ ف ب: عشرات القتلى والجرحى في غارة جوية غرب العراق

ميليس زيناوي يعلن أن بلاده سحبت ثلثي قواتها من الصومال وشن هجوم ضد المتمردين في مقديشو


أعلن رئيس الوزراء الاثيوبي ميليس زيناوي الخميس أمام البرلمان في اديس ابابا أن بلاده التي تدعم الحكومة الصومالية سحبت ثلثي جنودها المنتشرين في الصومال، بعد أن اطاحوا بالمحاكم الإسلامية.

كما شن الجيش الاثيوبي الخميس في مقديشو هجوما بريا وجويا على المتمردين، أسفر عن عشرة قتلى على الأقل.

ولم يحدد زيناوي عدد الجنود الأثيوبيين الذين انسحبوا ولا عدد الذين لا يزالون في الأراضي الصومالية.

وتابع زيناوي قائلا: "إن ثمة تأخير في الانسحاب لأن انتشار جنود السلام التابعين للاتحاد الأفريقي لم يتم كما كان مأمولا".

وكانت القوة الأفريقية للسلام في الصومال قد بدأت في الانتشار في السادس من مارس/آذار، وثمة 1,500 جندي أوغندي تابعون لها حتى الآن في حين ينبغي أن تتألف من نحو ثمانية آلاف عنصر.

وأكد زيناوي أن مهمة بلاده قضت تدمير التهديد الأصولي وقد نجحت في ذلك، مضيفا أن أثيوبيا أظهرت لجميع المعتدين عليها أنها قادرة على مواجهة أي اعتداء.

وكان الجيش الأثيوبي قد تدخل رسميا في الصومال في نهاية 2006 متصديا للمحاكم الإسلامية التي كانت تسيطر على قسم كبير من جنوب البلاد ووسطها. وبررت اديس ابابا هذا الهجوم بالتهديدات التي أطلقها الإسلاميون ضد النظام الاثيوبي.

وقد اطاح الجنود الاثيوبيون والصوماليون بنظام المحاكم الاسلامية قبل ثلاثة أشهر، لكن العاصمة الصومالية مقديشو لا تزال تشهد أعمال عنف شبه يومية أسفرت عن أكثر من 100 قتيل.
XS
SM
MD
LG