Accessibility links

logo-print

العاهل الأردني يدعو إسرائيل إلى التعامل مع المبادرة العربية بإيجابية


قال العاهل الأردني الملك عبد الله في كلمة أمام مؤتمر القمة العربي في الرياض إن السلام بين الدول العربية وإسرائيل لا يمكن أن يتحقق ما لم تتعامل إسرائيل مع المبادرة العربية بإيجابية وجدية.
وأضاف أن هذا هو التحدي الحقيقي الذي يواجه زعماء المنطقة والعالم وخاصة الولايات المتحدة.
وقال ملك الأردن إن أمام إسرائيل خياريْن فإما أن تعيش في دوامة مستمرة من الحروب وازدياد الحقد، وإما أن تقبل خيار السلام والتعايش.
وقال الرئيس المصري حسني مبارك إن العالم العربي يقف على مفترق طرق، فهو يواجه أزمات وتحديات خطيرة من ركود عملية السلام، إلى الوضع في العراق، إلى الأزمة السياسية في لبنان، إلى تصعيد المواجهة الدولية مع إيران.
هذا وقد جدد إعلان الرياض الصادر عن المؤتمر والذي تلاه أمين عام الجامعة العربية عمرو موسى على مبادرة السلام العربية.
من ناحية أخرى، أعرب غالب مجادلة وزير الدولة في الحكومة الإسرائيلية عن اعتقاده بأن المبادرة العربية للسلام قد تكون مدخلا للبدء في مفاوضات تنهي الصراع العربي الإسرائيلي.
وأضاف مجادلة في حديث مع "راديو سوا" أن لكل طرف الحق لدى جلوسه على طاولة التفاوض في أن يعرض هواجسه وأفكاره.
وقال مجادلة إن تبادل الرأي بين الأطراف يساعد على الخروج بحل يرضي الجميع.
وأكد مجادلة ضرورة الالتفات إلى الجوانب الايجابية في المبادرة العربية.
XS
SM
MD
LG