Accessibility links

logo-print

لافروف يوجه انتقادات للسياسات الغربية بالنسبة لايران وسوريا


حذر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف من أن التشجيع الخارجي للإنتفاضات ضد عدد من الحكومات في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا يمكن أن تؤدي إلى حرب واسعة النطاق تسفر عن معاناة ليس لدول المنطقة وحسب بل أيضا لدول بعيدة عن حدود هذه الدول.

فقد جاء في مقالة كتبها إيلين باري ومايكل شوارتس في صحيفة نيويورك تايمز في عددها الصادر الخميس إن المؤتمر الصحفي السنوي للاروف خصص في معظمه لتوجيه النقد للسياسات الغربية حيال إيران وسوريا التي قال انها قد تسفر عن أعمال عنف واسعة النطاق.

وقالا إن ملاحظات لافروف تأتي في اعقاب تقرير للتلفزيون الخاضع لسيطرة الحكومة اتهم السفير الأميركي في روسيا مايكل ماكفول الذي لم يمض على وجوده في موسكو أكثر من أسبوع، بالتحريض على الثورة في روسيا.

كما أن رئيس الوزراء الروسي فلادمير بوتن شن خلال اجتماع عاجل عقده مع روؤساء تحرير روس مرموقين هجوما على محطة إذاعة ليبرالية يطلق عليها اسم Ekho Moskvy التي قال إنها تخدم المصالح الأميركية.

وقال لافروف إن روسيا ستستخدم موقعها في مجلس الأمن الدول لنقض أي تخويل من جانب الأمم المتحدة للقيام بضربات عسكرية ضد حكومة الرئيس السوري بشار الأسد، علما بأن الأمم المتحدة دعت سوريا مرارا إلى وقف حملتها ضد المتظاهرين المعارضين التي يقول مراقبو الجامعة العربية إن الحملة الحكومية أسفرت عن مقتل مئات المدنيين خلال شهر ديمسبر/كانون الأول.

وقال الكاتبان إن لافروف قال إنه إذا فكر أي طرف في استخدام القوة بأي ثمن وكما قلت بالفعل إنني سمعت دعوات لارسال قوات عربية إلى سوريا فإننا من غير المحتمل منع ذلك، ولكن يتعين على الأطراف التي ترغب في القيام بمثل هذا العمل أن تقوم به على مسؤوليتها الخاصة لأنها لن تحصل على تخويل من مجلس الأمن.

ومضى لافروف قائلا إن حكومات اجنبية تسلح المتشددين والمتطرفين في سوريا ورد بشكل عنيف على مندوبة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة سوزان رايس لتي عبرت يوم الثلاثاء عن احتمال ارسال روسيا شحنات من الأسلحة غلى سوريا.

وقال إنه "من غير الضروري شرح أو تبرير أي شئ إننا نتجر بالبضائع التي لا يحظرها القانون الدولي مع سوريا".

حلف الأطلسي لا ينوي التدخل في سوريا

من ناحية أخرى، اعلن الرئيس الجديد للجنة العسكرية لحلف شمال الأطلسي دانوا كنود بارتيلس الخميس أن الحلف لا ينوي ولا يقوم بالاستعداد من أجل التدخل عسكريا في سوريا كما حصل في ليبيا في 2011، بخلاف ما ورد في الآونة الاخيرة على لسان مسؤول روسي رفيع المستوى.

وقال الجنرال بارتيلس للصحافيين اثر اجتماع القادة العسكريين للدول الاعضاء الـ 28 في الحلف في مقره ببروكسل "ليس هناك اي تخطيط حاليا ولا يوجد أي توجه بعملية محتملة للحلف الاطلسي في سوريا"، حسب ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

XS
SM
MD
LG