Accessibility links

logo-print

تسونامي يدمر قرى بأكملها في جزر سليمان وتحذيرات من امتدادها لدول أخرى


أعلن رئيس المجلس القومي للكوارث في جزر سليمان فرد فاكاري أن قرى بأكملها دمرت في الجزر الواقعة جنوب المحيط الهادي بعد المد البحري الذي حدث الاثنين في أعقاب هزة أرضية عنيفة بلغت قوتها ثماني درجات على مقياس ريختر.
ونقلت تقارير إخبارية عن الشرطة أن 15 شخصا على الأقل قد قتلوا في حصيلة أولية للزلزال، ولموجات المد التي غمرت جزر سليمان. وقد اعتبر عدد آخر من الأشخاص في عداد المفقودين ويخشى من أن يكونوا قد قتلوا جراء هذه الموجات التي بلغ ارتفاع بعضها 200 متر وتسببت في انهيار عشرات المباني.

وقال المسؤولون إن حصيلة الخسائر البشرية مرشحة للارتفاع، موضحة أن التواصل مع المناطق المتضررة أمر صعب جدا مما يجعل تحديد حجم الأضرار والخسائر أمرا صعبا.
وقد توجه فريق من مكتب رئيس الحكومة وآخر من الصليب الأحمر والشرطة إلى المناطق المتضررة.

وفي فرنسا، قررت السلطات في كاليدونيا الجديدة، وهي منطقة تقع في جنوب المحيط الهادي، إجلاء السكان المعرضين لتسونامي في جزر لوايوتيه وعلى الساحل الشرقي إلى أماكن مرتفعة آمنة تخوفا من إمكانية حصول تسونامي بعد الهزة الأرضية التي ضربت جزر سليمان.

وصدر تحذير من حدوث موجات مد عملاقة لدول أخرى مطلة على المحيط الهادي من بينها إندونيسيا وبابوا غينيا الجديدة.
XS
SM
MD
LG