Accessibility links

logo-print

أولمرت يتعرض لانتقادات واسعة النطاق على الساحة الداخلية بسبب استعداده للقاء قادة عرب


تعرض رئيس وزراء إسرائيل لانتقادات واسعة النطاق داخل بلاده وخارجها بسبب ما أبداه من استعداد للقاء قادة عرب للتباحث معهم بشأن مبادرة السلام العربية.

فقد قال معلق في إذاعة الجيش الإسرائيلي إن إيهود أولمرت يواجه وضعا صعبا على الساحة الداخلية، وإن دعوته للقاء القادة العرب لن تؤدي على الأرجح إلى رفع أسهمه.

ودعا يوسي بيلين زعيم حزب ميريتس رئيس الوزراء إلى مواجهة الواقع بشجاعة والبدء في التفاوض مع جيرانه على الأقل بدلا من محاولة الاختباء خلف عبارات جوفاء على حد تعبيره.

ووصف نائب في الحزب الوطني الديني تصريحات أولمرت بأنها أوهام، كما وصفتها حركة السلام الآن بأنها دعاية رخيصة.

هذا وقد كشفت مصادر فلسطينية لصحيفة هآرتس الإسرائيلية أن رئيس الوزراء أيهود أولمرت رفض اقتراحا تقدم به الرئيس الفلسطيني محمود عباس ووافقت عليه حركتا حماس والجهاد الإسلامي يقضي بتوسيع الهدنة في قطاع غزة لتشمل الضفة الغربية.

وأشارت المصادر إلى أن عباس تقدم بذلك العرض خلال لقائه الأخير مع أولمرت الذي اشترط وقف إطلاق الصواريخ من قطاع غزة على إسرائيل لمدة أسبوعين قبل الموافقة على دراسة توسيع قرار وقف إطلاق النار.
غير أن الرئيس الفلسطيني أكد استحالة التوصل إلى هدنة شاملة مع الفصائل طالما استمرت القوات الإسرائيلية باستهداف المسلحين في الضفة الغربية.

من جهة ثانية، حذرت تلك المصادر من أن عدم إحراز الاجتماعات الثنائية بين عباس وأولمرت، التي ستجري كل أسبوعين لنتائج ملموسة، قد يؤدي إلى تقوية الحركات والأحزاب المتطرفة، حسب تعبيرها.

وانتقدت المصادر زيارة وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس الأخيرة للمنطقة والتي أعلنت في ختامها عن اتفاق إسرائيلي-فلسطيني بعقد اجتماعات كل أسبوعين بين عباس وأولمرت، مشيرين إلى أن مستشاري أولمرت وعباس يعقدان اجتماعات أسبوعية منذ زمن غير أنها لم تعد بفائدة.
وأضافت أن الحل الذي تقدمت به رايس ليس إلا محاولة لإظهار أنها أحرزت نوعا من التقدم خلال زيارتها للمنطقة، حسبما أوردت الصحيفة.

وفي الأراضي الفلسطينية قال صائب عريقات:
"أعتقد أن قبول الحكومة الإسرائيلية مبادرة السلام العربية سيفتح أفقا أوسع من الأفق الذي يفتحه مجرد عقد مؤتمر".

ووصف المحلل السياسي الدكتور إبراهيم الأبلاش تصريحات أولمرت بأنها مناورات سياسية:
XS
SM
MD
LG