Accessibility links

مسلحون يهاجمون موقعا في إقليم دارفور بالسودان ويقتلون خمسة من أفراد القوة الإفريقية هناك


صرح المتحدث باسم الاتحاد الإفريقي في الخرطوم نور الدين مزني الإثنين لوكالة الصحافة الفرنسية بأن خمسة عسكريين من القوة الإفريقية قتلوا في هجوم مسلح وقع مساء الأحد في إقليم دارفور غربي السودان الذي يشهد حربا أهلية.

وأضاف المتحدث أن جنودا في قوة الاتحاد الإفريقي تعرضوا لهجوم من قبل مسلحين عندما كانوا يحرسون مركزا للتزود بالمياه في شمال غرب دارفور قرب الحدود مع تشاد.

وقد أدان المازني بشدة الهجوم ووصفه بأنه غير مبرر معربا عن أسفه لتعرض الجنود الأفارقة الذين أتوا للمساعدة على إرساء السلام في دارفور لمثل هذه الهجمات. وأضاف: "لقد صدمنا عندما علمنا بوقوع هذا الهجوم".

وكان أربعة جنود قد قتلوا على الفور في حين أصيب الخامس بجروح خطرة. وسقط ثلاثة قتلى في صفوف المهاجمين.

وأضاف مزني قائلا إنه تعذر إجلاء الجريح ليلا بسبب سوء الأحوال الجوية وتوفي صباحا متأثرا بجروحه.

وتابع قائلا إنه تم ضبط أسلحة استخدمها المعتدون في مكان وقوع الهجوم. وأوضح أن تحقيقا فتح وأن لجنة وقف إطلاق النار ستنشر الإثنين بيانا عن هذا الهجوم، وهو الأخطر ضد القوة الإفريقية.

وبذلك يرتفع إلى 15 عدد القتلى في صفوف القوة الإفريقية الذين سقطوا في دارفور منذ انتشارها في الإقليم في 2004.

وتدور حرب أهلية منذ أربع سنوات في دارفور في غرب السودان كما تسببت المعارك وما نتج عنها من أزمة إنسانية بسقوط نحو 200 ألف قتيل ونزوح نحو مليوني شخص طبقا لأرقام المنظمات الدولية، وهي حصيلة ترفضها السلطات السودانية.
XS
SM
MD
LG