Accessibility links

logo-print

السيستاني يُعارض مشروع قانون اجتثاث البعث الجديد


نقلت وكالة أسوشيتدبرس الأميركية عن أحمد الجلبي، رئيس هيئة اجتثاث البعث، قوله إن المرجع الشيعي الأعلى علي السيستاني يعارض مشروع قانون اجتثاث البعث الجديد الذي وافق عليه رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء.
وأضاف الجلبي الذي اجتمع مع السيستاني في النجف الأحد أن المرجع الأعلى يعتبر عودة المجرمين إلى مناصب رفيعة في الدولة أمراً خطيراً.
ويسمح مشروع القانون الجديد الذي لم يعرض على مجلس النواب بعد للآلاف من الأعضاء السابقين في حزب البعث بالعودة لوظائفهم الحكومية أو الحصول على راتب تقاعدي، إلا إنه يستثني كبار الأعضاء السابقين في حزب البعث المحظور والمدانين والمتهمين من هذا التعديل.
كما يقترح القانون منح أعضاء حزب البعث حصانة من الملاحقة القضائية بعد انتهاء مهلة مدتها ثلاثة أشهر لرفع الدعاوى القضائية.
ويهدف مشروع القانون الذي طالب به الجانب الأميركي إلى إرضاء العرب السنة في محاولة لوضع حد للعنف المستعر في البلاد.
وقالت وكالة اسوشيتدبرس إنه إذا رفض السيستاني وغيره من المراجع الدينية مشروع القانون، فإن من الصعب تمريره في مجلس النواب.
وأشارت ايضاً إلى أن بعض الأكراد يرفضون مشروع القانون.
يذكر أن نحو مليون ونصف مليون عراقي كانوا ينتمون لحزب البعث، معظمهم انضموا لأسباب مهنية وليس لأسباب عقائدية بسبب الامتيازات الوظيفية والمهنية وغيرها التي كان يحصل عليها عضو الحزب إبان النظام السابق.
XS
SM
MD
LG