Accessibility links

احتجاجات صحافية سعيا لإطلاق الصحافي البريطاني الذي اختطف في غزة


بدأ الصحافيون الفلسطينيون مظاهرات وإضرابا عن العمل يستمر ثلاثة أيام للضغط على الحكومة لبذل مزيد من الجهود للإفراج عن الصحافي البريطاني ألن جونستون المختطف في قطاع غزة منذ الثاني عشر من الشهر الماضي.
وقرر الصحافيون في قطاع غزة عدم تغطية اجتماع مجلس الوزراء وسائر الأنشطة الحكومية.
وفي مدينة رام الله بالضفة الغربية، حمل عشرات من الصحافيين المحليين والأجانب صور جونستون ولافتات تطالب بإطلاق سراحه، وهددوا بعدم تغطية أخبار رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس.
وقال سايمون ويلسون مدير مكتب هيئة الإذاعة البريطانية في الشرق الأوسط: "ما زلنا متفائلين بالتوصل إلى حل لهذه المشكلة لأننا على يقين من أنه ليس لدى ألان أعداء في غزة، والجميع هنا أصدقاء له".
وأضاف: "تلقينا وعودا بأن هناك جهودا تبذل حاليا لحل هذه المشكلة. ونحن بالنيابة عن ألن وأسرته وهيئة الإذاعة البريطانية فخورون بهذا الجو الذي نشاهده في هذه المظاهرات".
XS
SM
MD
LG