Accessibility links

logo-print

باريس وروما تطالبان السلطة الفلسطينية بالوفاء بتعهداتها وتقديم مبادرات جديدة


طالبت باريس وروما السلطة الفلسطينية بالقيام بخطوات جديدة وذلك لدى الاستقبال الأول لوزيرين من الحكومة الفلسطينية الجديدة في عواصم غربية.
فقد شدد المسؤولون الفرنسيون في محادثاتهم مع وزير الخارجية الفلسطينية زياد أبو عمرو على ضرورة الإفراج عن الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليت المحتجز منذ نهاية يونيو/حزيران الماضي لدي مجموعات فلسطينية مسلحة.
وقال وزير الخارجية الفرنسية فيليب دوست بلازي إثر استقباله أبو عمرو إن المجتمع الدولي عليه أن يبدأ تدريجيا استئناف مساعدة وزارة المالية الفلسطينية شرط أن تفي حكومة الوحدة بتعهداتها وأن تقوم بمبادرات إضافية وخاصة الإفراج الجندي الإسرائيلي.
هذا وقد استقبل وزير الخارجية الايطالية ماسيمو داليما في روما وزير الإعلام الفلسطيني مصطفى البرغوثي.
ودعا داليما إلى وقف الهجمات على الإسرائيليين نهائيا كما طالب الحكومة الفلسطينية الجديدة باعتراف صريح بإسرائيل.
XS
SM
MD
LG