Accessibility links

الحزب الإسلامي العراقي يرفض تغيير خريطة التحالفات السياسية


أكد الحزب الإسلامي العراقي حرصه على ضمان نجاح العملية السياسية، رافضا في الوقت ذاته تحرك أطراف عراقية لإجراء تغييرات في خريطة التحالفات السياسية الحالية.

وقال علاء مكي القيادي في الحزب في لقاء مع "راديو سوا" إن هناك دولا خارجية لها أجندات تريد تنفيذها داخل العراق، وبسبب ما وصفه بضغوطها السياسية، أصبحنا نلاحظ تغييرا في الولاءات وبالتالي فأن الموضوع في طريقه إلى نوع من المواجهة بين جبهتين، والذي لن يخدم مصلحة البلد.

وكان نواب برلمانيون قد كشفوا أن رئيس الكتلة العراقية الوطنية أياد علاوي قد زار عددا من العواصم الخليجية مثل الدوحة والمنامة ومسقط للحصول على دعم إقليمي لتشكيل جبهة سياسية جديدة.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" علاء حسن في بغداد:
XS
SM
MD
LG