Accessibility links

خبير عسكري يحذر من تراجع دعم الأميركيين لسياسة بلادهم في العراق


نشرت صحيفة لوس أنجلوس تايمز مقالا بقلم الخبير العسكري والجنرال المتقاعد باري ماكّافري دعا فيه الأميركيين إلى دعم سياسة بلادهم في العراق قبل فوات الأوان.

وقال ماكافري الذي يعمل مدرسا في كلية ويست بوينت العسكرية في فرجينيا إن العراق يشهد مستوى متدنيا من الحرب الأهلية، وأن دول الجوار لا سيما سوريا وإيران تعملان على إذكاء الصراع الطائفي الذي أشعله تنظيم القاعدة بعد استهدافه المدنيين الأبرياء من الشيعة، وردة الفعل الشيعية تجاه السنة وتهجير الكثيرين منهم من ديارهم.

كما أشار الكاتب إلى الخسائر البشرية والمادية التي يتكبدها العراقيون كل يوم، إذ بلغ معدل مقتل المدنيين ثلاثة آلاف شخص شهريا، فيما بلغ الإنفاق الأميركي لتغطية تكاليف الحرب في العراق تسعة مليارات في الشهر.

ورأى ماكّافري الذي عاد من زيارة دامت أسبوعا للعراق والكويت أن العراقيين يشعرون باليأس وأن الأمل في الخروج من الأزمة الحالية ضئيل، كما أن الأميركيين ما عادوا يدعمون الحرب كما في السابق.

واختتم ماكافري مقاله بالقول إن الخطر الاستراتيجي وضع الولايات المتحدة على مفترق طرق، وأن على الأميركيين اغتنام فرصة النجاح الأخيرة من خلال دعم قيادتهم العسكرية والسياسية في العراق.

XS
SM
MD
LG