Accessibility links

مصادر فلسطينية: قادة في حماس عرقلوا اتفاق إطلاق سراح شاليت وخلافات داخل الحركة حول تبادل الأسرى


قالت مصادر فلسطينية إن المفاوضات حول إطلاق سراح الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليت والتي تقودها حماس منذ اختطافه في 25 يونيو/ حزيران الماضي قد اصطدمت بعراقيل وعادت الآن إلى نقطة البداية.

وأشارت صحيفة هآرتس في عددها الصادر الخميس إلى أن هذا يناقض إعلان رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الذي كان قد قال الأسبوع الماضي إنه ورئيس الوزراء الإسرائيلي ايهود أولمرت اتفقا على الخطوط العريضة المتعلقة بإطلاق سراح شاليت.

وكانت المصادر الفلسطينية قد نقلت عن عباس قوله إن ما تبقى هو الانتهاء من التفاصيل الختامية.
إلا أن مصادر فلسطينية أخرى أبلغت هآرتس أن مسؤولين كبارا داخل كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس قد أحبطوا الاتفاق.

وقالت الصحيفة إن هؤلاء المسؤولين قد عبروا عن مخاوف من رد الفعل الإسرائيلي في حال إطلاق شاليت.

كما أنهم قرروا، إضافة إلى ذلك، عدم إرسال قائمة بأسماء المعتقلين الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية والذين يرغبون بحصول عملية تبادل بينهم وبين شاليت، حسب قول المصادر نفسها.

وتحدثت هآرتس عن خلافات داخل حماس حول هذا الموضوع، إذ قالت إن أحمد جعبري أحد قادة عز الدين القسام قد اختلف بشدة مع خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحماس الموجود في المنفى في دمشق حول هذه القضية.

وتردد أن جعبري حاول الحصول على مركز هام داخل القوات الأمنية الفلسطينية بعد إطلاق سراح شاليت، والحصول على ضمانات قوية من أن إسرائيل لن تحاول اغتياله، طبقا لما ذكرته هآرتس.

XS
SM
MD
LG