Accessibility links

مقتل عدد من الجنود البريطانيين في مدينة البصرة العراقية وسقوط مروحية أميركية جنوب بغداد


أعلن ناطق عسكري باسم الجيش البريطاني في العراق الخميس أن أربعة جنود بريطانيين ومترجما قتلوا في مدينة البصرة جنوبي العراق.

وقال اللفتنانت كولونيل كيفن ستراتفورد رايت في اتصال هاتفي مع وكالة الصحافة الفرنسية إن الجنود البريطانيين الأربعة ومترجمهم قتلوا بانفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريتهم في وقت مبكر من صباح اليوم الخميس.

من جانبه، قال ضابط في الشرطة العراقية إن الدورية البريطانية تعرضت لانفجار عبوة ناسفة في منطقة الحيانية شمال البصرة أسفرت عن وقوع ضحايا بين صفوف الجنود البريطانيين.

وأضاف: "أن القوات البريطانية ضربت طوقا حول مكان الحادث ومنعتنا من التحرك لعدة ساعات قبل أن تغادر".

وبذلك، يرتفع إلى 140 عدد الجنود البريطانيين الذين قتلوا في العراق منذ 2003.

وكان رئيس الوزراء البريطاني توني بلير قد أعلن خفض عدد القوات في العراق بواقع 1600 جندي ليصل عددهم إلى نحو 5500 خلال الربيع.

على صعيد آخر، أعلن متحدث باسم الجيش الأميركي سقوط مروحية أميركية في جنوب بغداد وإصابة أربعة من طاقمها بجروح.

وقال بيان للجيش الأميركي إن مروحية تابعة للجيش الأميركي تحطمت في جنوب بغداد وكان على متنها تسعة أشخاص.

وأوضح بيان الجيش أن تحقيقاً بدأ على الفور لمعرفة أسباب سقوط المروحية دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

من ناحية أخرى، ذكر مصدر في الجيش العراقي أن مسلحين قتلوا عشرة جنود عراقيين وأصابوا واحداً في هجوم استهدف نقطة تفتيش عسكرية قرب مدينة الموصل الشمالية.

وقال المصدر إن أربعين مسلحاً على الأقل هاجموا نقطة التفتيش شمال غربي الموصل وأشعلوا النار في سيارات الجنود واستولوا على أسلحتهم.
XS
SM
MD
LG