Accessibility links

وصول ست طائرات استطلاع ألمانية إلى مزار الشريف في أفغانستان


وصلت ست طائرات استطلاع من طراز تورنيدو تابعة للجيش الألماني الخميس إلى مزار الشريف في شمال أفغانستان، حيث ستتمركز في إطار تنفيذها مهام لدعم قوات حلف الأطلسي في مواجهة حركة طالبان في جنوب البلاد.

وصرح متحدث باسم القوات الألمانية في القوة الدولية للمساعدة على إرساء الأمن في أفغانستان إيساف لوكالة الصحافة الفرنسية الكابتن الكسندر فون هيمان بأن الطائرات الست التي أقلعت الإثنين من قاعدتها في جاغر في شمال غرب ألمانيا وصلت الخميس كما هو متوقع إلى مزار الشريف وكل شيء سار على ما يرام.

من جهته أعلن القائد الألماني جوزف بلوتز خلال مؤتمر صحافي في القاعدة الجوية الألمانية في مزار الشريف أن الطائرات لن تشارك في عمليات قتالية وإنما في مراقبة مواقع طالبان، وستبدأ طلعاتها الأسبوع المقبل.

وهذه البعثة التي تشتمل كذلك على 200 عسكري و600 طن من المعدات خصوصا قطع الغيار، يفترض أن توفر لقوات ايساف صورا جوية حول مواقع طالبان في جنوب البلاد وفي المناطق الحدودية مع باكستان.

ومن المقرر أن تقوم الطائرات أيضا بعمليات مراقبة لمواقع مدنية يمكن أن تشكل أهدافا لحركة طالبان.
وترفض برلين المشاركة بشكل أوسع في العمليات العسكرية التي تنفذها قوات الأطلسي في جنوب البلاد كما يطالبها بذلك أعضاء في ايساف، ولاسيما كندا التي فقدت 36 من جنودها في العام الماضي في إقليم قندهار.

ولا يسمح التفويض الممنوح من البرلمان الألماني للقوات الألمانية إلا بنشاطات دقيقة ومحددة خارج نطاق عملها الذي ينطوي على الدعم اللوجستي والصحي.

ويتزامن وصول الطائرات الألمانية إلى أفغانستان مع تهديد جماعة عراقية مسلحة بقتل رهينتين ألمانيتين اختطفتهما منذ 6 فبراير/شباط في العراق إذا رفضت برلين سحب قواتها من أفغانستان.

وتقود ألمانيا قوات ايساف في شمال أفغانستان حيث ينتشر نحو 3000 جندي ألماني.

ويبلغ عدد عناصر ايساف نحو 37000 جندي من 37 دولة ينتشر نحو ثلثها في جنوب البلاد.
XS
SM
MD
LG