Accessibility links

logo-print

تحقيق تقدم مهم على طريق مكافحة الزهايمر


أعلن باحثون من جامعة "فري" في برلين الخميس تحقيق تقدم هام في الأبحاث الجارية لمكافحة مرض الزهايمر الذي يصيب الكبار في السن بشكل خاص، ويؤدي إلى فقدان الذاكرة.

وأكد باحثو معهد الكيمياء والكيمياء الحيوية في الجامعة أنهم وجدوا طريقة تمنع تشكل المادة البروتينية المسببة للمرض Amyloid-Beta Asse42 التي تحدث تلفا في المادة المكونة لخلايا الدماغ.
وقال الباحثون إن هذا الاكتشاف قد يساعد في تطوير أدوية جديدة لعلاج هذا المرض الذي يفتك بخلايا الدماغ.

وقال البروفسور غيرد مولتوب أحد القائمين على الدراسة أن فريق البحث تمكن إلى حد كبير من منع تشكل المادة التي تقوم بتدمير الخلايا العصبية وتعتبر سببا في مرض الزهايمر.

وقامت الباحثة ليزا مونتر وأعضاء الفريق الباقون بتغيير طريقة تشكل المادة البروتينية الخطرة انطلاقاً من بروتينة تدعى "البروتينة المحفزة".

وأدى التدخل إلى تشكيل جزيئات بروتينية أقصر وغير ضارة بدلا من المادة الخطيرة المسببة للمرض.

وتقدم الباحثون بطلب تسجيل براءة اختراع عن اكتشافهم الذي ستنشر تفاصيله بنهاية أبريل/نيسان في مجلة إمبو العلمية المتخصصة.

وتعد الأعراض الرئيسية لمرض الزهايمر فقدان الذاكرة قصيرة المدى وطويلة المدى وتراجع في القدرة على التركيز والتعلم إضافة إلى اضطرابات سلوكية وتراجع في القدرة على القيام بالأعمال اليومية الاعتيادية.

ولا يوجد لمرض الزهايمر والذي يدعى أيضاً مرض خرف الشيخوخة علاج له بعد، ويتسبب بوفاة المصاب خلال خمس إلى عشر سنوات من ظهور أعراضه.
XS
SM
MD
LG