Accessibility links

نائب مقرب من المالكي: قانون اجتثاث البعث انفعالي وإعتمد مبدأ العقوبة الجماعية


قال حسن السنيد النائب عن الائتلاف العراقي الموحد أن الفصائل المسلحة السنية اشترطت إلغاء هيئة اجتثاث البعث مقابل إلقاء السلاح، وأن إجحافا وقع بحق بعض البعثيين السابقين بسبب اعتماد مبدأ العقوبة الجماعية وانه آن الأوان لإنصافهم.

وأشار السنيد إلى أن بعض هؤلاء البعثيين المتضررين من القانون من هو أفضل من بعض الموجودين الآن داخل العملية السياسية، حسب تعبيره.

وأكد النائب المقرب من المالكي أن مشروع قانون المساءلة والعدالة الذي رفعه رئيس الوزراء نوري المالكي ورئيس الجمهورية جلال الطالباني إلى مجلس النواب سيقود الى إلغاء هيئة اجتثاث البعث خلال فترة زمنية محددة.

وأشار السنيد في تصريحات ضمن برنامج "في صلب الموضوع" الذي يبث يوم الجمعة على "راديو سوا- بث العراق" إلى أن المالكي وافق على إجراء التعديلات من اجل إنجاح مشروع المصالحة الوطنية، وأن حوارات الحكومة مع الفصائل المسلحة السنية الرئيسة أكدت على ضرورة إجراء التعديلات.

من جهته، حذر علي فيصل اللامي المدير التنفيذي لهيئة اجتثاث البعث من أن تقود التعديلات المقترحة الى ما أسماه "تبعيث مؤسسات الدولة من جديد."

وشارك في الحلقة أيضا عز الدين الدولة النائب عن جبهة التوافق العراقية.
وبإمكان الاستماع الى الحلقة في الساعة 7:20 مساء بتوقيت بغداد، أو بزيارة صفحة البرنامج في موقعنا على الانترنت.

XS
SM
MD
LG