Accessibility links

logo-print

عشرات الآلاف من المسيحيين يتوافدون للصلاة في كنيسة القيامة في يوم الجمعة العظيمة



توافد عشرات الآلاف من المسيحيين من مختلف أنحاء العالم على كنيسة القيامة في القدس الشرقية للصلاة في يوم الجمعة العظيمة الذي صلب فيه السيد المسيح عليه السلام قبل أكثر من ألفي عام.

وقد تولى رجال الشرطة الإسرائيليون تنظيم الحركة في شوارع المدينة القديمة وخاصة درب الآلام الذي عبره السيد المسيح حاملا صليبه.

وأفادت السلطات الإسرائيلية بأن أكثر من ثمانية آلاف مسيحي من الضفة الغربية ونحو 500 من قطاع غزة سمح لهم بدخول القدس الشرقية للصلاة في هذه المناسبة.

هذا وصرح الخوري اندراوس عوض وهو من مدينة أسيوط بأنه حضر إلى القدس مع اثنين من الكهنة على رأس وفد من الحجاج المصريين من القاهرة وأسيوط والإسكندرية يضم ألفا و100شخص. وقال إن معظم الحجاج من الكاثوليك ولا يوجد بينهم سوى عدد قليل من الأقباط الارثوذوكس.

ويذكر أن بابا الأقباط شنودة الثالث حرّم على أتباع كنيسته زيارة الأماكن المقدسة في القدس ما دامت المدينة رازحة تحت الاحتلال الإسرائيلي.
XS
SM
MD
LG