Accessibility links

logo-print

إيران تقلل من أهمية اتهام الجنود البريطانيين المفرج عنهم بالتعرض لضغوط نفسية


قللت الحكومة الإيرانية من أهمية تصريحات بعض الجنود والبحارة البريطانيين الذين أفرجت عنهم واتهموا السلطات الإيرانية بممارسة ضغوط نفسية عليهم لإرغامهم على الاعتراف بأنهم انتهكوا المياه الإقليمية الإيرانية. وقالت إن المؤتمر الصحفي الذي عقده الجنود الجمعة بعد عودتهم إلى بريطانيا هو مجرد استعراض مُبرمج وحملة إعلامية دعائية. وأضافت أن استمرار الحكومة البريطانية في فرض ما وصفته بالسياسة غير اللائقة المتمثلة في الضغط على جنودها للإدلاء بتصريحات غير صحيحة ليس بالأمر الجديد.
وقال السفير الإيراني لدى لندن "رسول موفاهيديان" إن إيران أظهرت حسن النية من خلال الإفراج عن الجنود البريطانيين وأنه حان الوقت لكي تتصرف بريطانيا بشكل إيجابي. وقال إنه ليست هناك أي علاقة بين إفراج إيران عن الجنود البريطانيين وقضية الإيرانيين الخمسة المعتقلين لدى القوات الأميركية في العراقية. لكنه أضاف أن طهران سترحب بأي جهود وتأثير تقوم به بريطانيا لحل قضية الإيرانيين الخمسة.

ونفت الحكومة الإيرانية صحة إدعاءات الجنود البريطانيين المفرج عنهم بأنهم تعرضوا لسوء معاملة وضغوط نفسية خلال فترة احتجازهم في إيران. وقال علي أكبر جافانفكر المتحدث باسم الرئاسة الإيرانية إن تصريحات الجنود البريطانيين هي مجرد أكاذيب، وإنه يتعين على السلطات البريطانية أن تدرك أنها لا تستطيع مواصلة إخفاء الحقيقة عن الشعب البريطاني، على حد تعبيره. وأضاف أن إيران كانت تتوقع تعرض الجنود والبحارة الخمسة عشر لضغوط من قبل المؤسسة العسكرية والاستخبارات البريطانية للإدلاء بمثل تلك التصريحات.

على صعيد آخر صرح مسؤول في السفارة الإيرانية لدى العراق بأن إيران لم تتلق بعد أي رد على طلبها زيارة الإيرانيين الخمسة المعتقلين لدى القوات الأميركية في العراق. وأضاف أن المسؤولين الإيرانيين ومبعوثا من الأمم المتحدة يحاولون الحصول على إذن لزيارة الإيرانيين الذين اعتقلهم الجيش الأميركي في مدينة أربيل قبل أسابيع، للاطلاع على ظروف اعتقالهم وطمأنة عائلاتهم. وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت أنها تنظر في الطلب الإيراني.
من جهة أخرى، قال الدبلوماسي الإيراني إنه لم يتقرر بعد ما إذا كان وزير الخارجية منوشهر متكي سيلتقي مع نظيرته الأميركية كونداليسا رايس أم لا خلال الاجتماع الخاص بالعراق الذي سيُعقد في مصر مطلع الشهر القادم.
XS
SM
MD
LG