Accessibility links

logo-print

أثيوبيا تسحب ثلثي قواتها من الصومال وتنفي أن يكون تدخلها العسكري هناك بأوامر أميركية


نفى بركات سيمون، مستشار رئيس وزراء أثيوبيا أن تكون بلاده قد عززت وجودها العسكري في الصومال، مشيرا إلى أنه تم سحب ثلثي القوات بعدما حققت أهدافها. وأضاف " لراديو سوا " :
"حان الوقت للانسحاب من الصومال لا لزيادة عدد القوات، ولقد انتهت هذه المرحلة حاليا وهي مرحلة في غاية الأهمية بالنسبة لنا".
وقال سيمون إنه لا صحة لما أشيع عن إرتكاب قوات بلاده جرائم حرب في الصومال، ونفى أن تكون بلاده تنفذ مطالب الولايات المتحدة، وقال :
"هذا ليس صحيحا، ما نقوم به في الصومال يأتي ضمن إطار مصالحنا القومية المشتركة مع الصومال، ونعتقد أنه من حق الشعب الصومالي إعادة بناء بلده والعيش في سلام دائم، وهذه هي الأسباب التي دفعتنا إلى التدخل عسكريا هناك وليس بناءا على النصائح أو الأوامر الأميركية ".

على صعيد آخر، ناشد على جيدي رئيس وزراء الصومال المجتمع الدولي تقديم المساعدات إلى بلاده ودعم مؤتمر المصالحة الوطنية لإعادة الاستقرار والأمن إلى البلاد. ونفى جيدي في حديث لـ"راديو سوا" مشاركة القوات الأميركية في العمليات التي وقعت في مقديشو الأسبوع الماضي.
XS
SM
MD
LG