Accessibility links

البرغوثي: الكرة الآن في الملعب الإسرائيلي في ما يتعلق بقضية تبادل الأسرى


كرر وزير الإعلام الفلسطيني مصطفى البرغوثي القول إن الكرة الآن في الملعب الإسرائيلي في ما يتعلق بقضية تبادل الأسرى.
وأشار البرغوثي إلى أن الفلسطينيين لم يتلقوا بعد ردا إسرائيل في شأن قائمة أسماء المعتقلين الذين اقترح الجانب الفلسطيني الإفراج عنهم.
وفي السياق ذاته، قال أحمد بحر رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني بالوكالة إن الإسرائيليين يحاولون في كل مرة إحباط عملية التبادل.
وأعرب بحر عن أمله في ألا يعوق الإسرائيليون المرحلة التي وصلت إليها العملية.
من ناحيته، قال ماهر مقداد الناطق باسم حركة فتح في حديث مع "راديو سوا" إنه رغم الخطوات المتقدمة التي تحققت في قضية تبادل الأسرى الفلسطينيين مقابل الإفراج عن الجندي الإسرائيلي غلعاد شليط ما زال الغموض يتركز على من سيفرج عنهم من السجون الإسرائيلية.
وقد صرح مسؤولون فلسطينيون بأن اسم مروان البرغوثي أدرج ضمن قائمة سجناء تريد حركة حماس مبادلتهم بالجندي الإسرائيلي الأسير.
وقالت حماس إنها سلمت مطالبها لإسرائيل عبر الوسطاء المصريين لكنها لم تكشف النقاب عن أسماء بقية السجناء الذين تريد تحريرهم مقابل إخلاء سبيل غلعاد شاليط.
لكن رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت أجاب بالنفي حينما سئل عما إذا كان سيفرج عن البرغوثي.
على الصعيد الأمني، ذكرت مصادر طبية وشهود عيان فلسطينيون أن ثلاثة فلسطينيين قتلوا في اشتباك مسلح بين أفراد من عائلتين في خان يونس جنوبي قطاع غزة.
وقالت المصادر إن عددا من الوجهاء والشخصيات الوطنية بذلوا جهودا لاحتواء الموقف ووقف الاشتباكات المسلحة بين العائلتين.
وفي نابلس، جرح أربعة فلسطينيين مساء الاثنين في تبادل لإطلاق النار بين رجال شرطة فلسطينيين وعناصر من مجموعة فلسطينية مسلحة كما أفادت مصادر أمنية.
في هذا الإطار، نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن هذه المصادر المنية أن حوالي 10 أعضاء في كتائب شهداء الأقصى أطلقوا النار على موقع للشرطة في مدينة نابلس وأصيب أربعة مدنيين بجروح في تبادل إطلاق النار مع الشرطة. على صعيد آخر، أكدت مصادر أمنية مصرية أن أجهزة الأمن المصرية اعتقلت مساء الأحد فلسطينيا داخل أحد الأنفاق بين مصر وغزة أثناء محاولته التسلل إلى الأراضي المصرية.
وقالت المصادر إن الفلسطيني يدعى أحمد نصر أبو رباع وهو كان يحاول الخروج من فتحة النفق الموجودة بالأراضي المصرية عندما ألقي القبض عليه وأن تحقيقات موسعة بدأت معه لمعرفة سبب تسلله.
وكانت السلطات المصرية قد اعتقلت خلال الشهرين الماضيين ثمانية فلسطينيين من بينهم ثلاثة كانوا يرتدون أحزمة ناسفة نجحوا في التسلل إلى الأراضي المصرية عبر أحد الأنفاق على الحدود بين مصر وغزة.
XS
SM
MD
LG