Accessibility links

logo-print

توتر بين فتح وحماس بعد اعتقال إسرائيل رئيس المجلس التشريعي



عاد التوتر بين حركتي فتح وحماس على خلفية الاعتقالات الأخيرة التي نفذتها إسرائيل بحق مسؤولين في حركة حماس.

ويقول خليل العسلي مراسل "راديو سوا" في القدس إن حدة التوتر تصاعدت بين حركتي فتح وحماس على خلفية قيام الجيش الإسرائيلي باعتقال رئيس المجلس التشريعي عزيز الدويك وبعض أعضاء المجلس التشريعي في الضفة الغربية من حركة حماس بحجة القيام بأعمال عدائية ضد إسرائيل.

وقال الناطق باسم حركة فتح احمد عساف، بعد أن اتهم قياديون في حركة حماس السلطة الفلسطينية بالتنسيق الأمني مع إسرائيل، إن حماس هي التي تنسق مع إسرائيل في قطاع غزة.

وقال عساف إنه يتعين على إسماعيل هنيه أن يوقف التنسيق الأمني الذي تجريه حكومته برئاسته مع إسرائيل، ولكن كيف يمكن تفسير أن القصف الإسرائيلي الذي لا يطال قوات إسماعيل هنية المنتشرة على طول الحزام الأمني الموجود على قطاع غزة، مضيفا أن لدى فتح معلومات كاملة بهذا الشأن.

من جهتها، قالت مصادر عسكرية إسرائيلية إن حركة حماس كثفت في الآونة الأخيرة من نشاطها في الضفة الغربية، تمهيدا لشن هجمات على أهداف إسرائيلية.

XS
SM
MD
LG