Accessibility links

logo-print

الجيش الأميركي يعلن عن مصرع 20 مسلحا ومقتل اثنين من جنوده خلال يومين في بغداد


أعلن الكيرنل سكوت بلايكويل المتحدث باسم الجيش الأميركي في العراق مقتل 20 مسلحا أثناء العملية العسكرية التي شنتها القوات المشتركة على حي الرصافة في بغداد وقال الجيش الأميركي إن الاشتباكات أدت أيضا إلى إصابة 16 من جنوده وأربع طائرات مروحية من طراز أباتشي.

وأعلن الجيش الأميركي مقتل اثنين من جنوده في بغداد الثلاثاء والأربعاء مما يرفع عدد القتلى إلى 34 جنديا خلال أبريل/نيسان الحالي.
وأوضح بيان عسكري أن جنديا قتل وأصيب اثنان آخران بجروح بانفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريتهم في بغداد الأربعاء. وأكد بيان آخر مقتل جندي في هجوم في جنوب بغداد الثلاثاء.
وبذلك، يرتفع إلى 3,282 عدد الجنود والعاملين مع الجيش الأميركي الذين قتلوا منذ دخول القوات الأميركية العراق في مارس/آذار 2003، وفقا لبيانات وزارة الدفاع الأميركية.

من جهة أخرى وفي بغداد، قتل مسلحون عبدالعباس هاشم مدير عام في وزارة الكهرباء مع سائقه، فيما أدى سقوط قذيفتي هاون على اثنين من الأحياء جنوب وشرق العاصمة إلى مقتل شخص وإصابة أربعة.

أما في منطقة عرب جبور جنوب بغداد، فقد تمكنت قوات التحالف من قتل مسلح واعتقال 13 آخرين في عملية عسكرية نفذت خلال الأيام الخمسة الماضية.

إلى ذلك، عثرت قوات الشرطة على تسع جثث عليها آثار أعيرة نارية الثلاثاء في أحياء متفرقة من بغداد.

وفي كركوك، أصيب أحد منتسبي شرطة الحويجة بجروح بعد أن أطلق مسلحون النار عليه في المدينة.

وفي الكوت، قتل مسلحون شرطيين في حادثين منفصلين.

أما في الحلة، فقد قتل شرطي وأصيب أربعة آخرون بجراح إثر انفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريتهم وسط المدينة، فيما عثرت الشرطة على جثة مجهولة الهوية.

وفي البصرة، قتل ثلاثة مسلحين ، فيما جرح تسعة آخرون إثر مواجهات بين القوات البريطانية وجماعة مسلحة في المدينة.
XS
SM
MD
LG