Accessibility links

logo-print

الأمم المتحدة تدرس طلب السنيورة الإسراع في إنشاء المحكمة الدولية لمحاكمة قتلة الحريري


أعلنت متحدثة باسم الأمم المتحدة أن المنظمة الدولية تدرس طلب رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة أن يتحرك مجلس الأمن الدولي في أسرع وقت لإنشاء المحكمة الدولية لمحاكمة الضالعين في اغتيال رئيس الوزراء اللبناني الراحل رفيق الحريري.

وقالت ماري اوكابي مساعدة المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إن المنظمة الدولية والأمين العام تلقيا رسالة السنيورة والعمل جار على دراستها.

من جهتها، أكدت الخارجية الأميركية تأييدها الإسراع في تشكيل المحكمة ذات الطابع الدولي لمحاكمة مرتكبي جرائم الاغتيالات في لبنان.

هذا وكان قد طلب رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة من الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عرض موضوع إنشاء المحكمة الدولية لمحاكمة الضالعين في اغتيال رفيق الحريري على مجلس الأمن الدولي.

وجاء في رسالة سلمها السنيورة إلى الممثل الشخصي للامين العام للمنظمة الدولية في بيروت غير بيدرسن "اطلب منكم عرض هذه المسألة على أعضاء مجلس الأمن لدراسة الوسائل والطرق البديلة التي ستؤدي دون تأخير إلى إنشاء المحكمة الخاصة بلبنان".

واعتبر السنيورة أن إنشاء هذه المحكمة تنفيذا للقرار الدولي 1595 من شأنه صون الحريات والحيلولة دون استمرار مسلسل الاغتيالات السياسية.
XS
SM
MD
LG