Accessibility links

فرنسا تقول إنها ستواصل مساعيها مع الحلفاء في أفغانستان



أكدت فرنسا أن مهمة قواتها في افغانستان لن تتغير على الرغم من مقتل اربعة جنود فرنسيين الجمعة على يد جندي افغاني اعتقل لاحقا.

وقال وزير الدفاع جيرار لونغيه في كابول إن فرنسا ستواصل مساعيها مع الحلفاء، لتشكيل قوة وطنية مستقرة تتولى مهام الامن في افغانستان، موضحا أن زيارته الحالية تهدف لتقييم الوضع وبحث مسألة تأمين عمليات الانتشار المستقبلية في افغانستان مع المسؤلين الافغان.

ورفض لونغيه التعليق على مسألة السحب المبكر للقوات الفرنسية من افغانستان.

ومن المقرر أن يلتقي لونغيه خلال زيارته هذه الرئيسَ الافغاني حميد كرزاي ووزيري الدفاع والداخلية، فضلا عن الجنرال جون الن قائد القوة الدولية للمساعدة على احلال الامن في افغانستان (ايساف).

وكان الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي قد أعلن تعليق عمل القوات الفرنسية في افغانستان بعد مقتل الجنود الفرنسيين، وهدد بسحبها مبكرا اذا لم يستتب الامن في ذلك البلد.

قال لونغيه، إن مقتل الجنود الفرنسيين الأربعة في أفغانستان يوم الجمعة، جاء بسبب اختراق حركة طالبان صفوف الجيش الأفغاني بانضمامها اليه.

تصريحات لونغيه جاءت خلال لقائه قائد الفرقة الثالثة بالجيش الأفغاني في قاعدة شرقي كابول.

XS
SM
MD
LG