Accessibility links

الفرق المشاركة في بطولة العالم لفورمولا 1 تستعد للمرحلة الثالثة من السباقات في البحرين


أجرى مراقبو الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" اختبارا شمل جميع الفرق المشاركة في بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد للوقوف على فعالية المرآة الخلفية الموجودة في السيارات، وذلك على هامش جائزة البحرين الكبرى، المرحلة الثالثة لهذا الموسم والتي تقام الأحد على حلبة صخير.

وأجرى الاتحاد الدولي هذا الاختبار بسبب تذمر سائقي الطليعة من صعوبة تجاوز المتأخرين، وطلب من كل فريق أن يشارك احد سائقيه بهذا الاختبار الذي تمثل بجلوس السائق داخل سيارته والنظر في المرآة على ورقة بيضاء كتب عليها يحملها احد المراقبين على بعد 10 أمتار.
وأبدى السائقون إعجابهم ودعمهم لهذه الخطوة التي لم يعلن حتى الآن عن نتائجها.
أكد الفنلندي كيمي رايكونن أن فريقه فيراري لم يعجز عن تقدير منافسه ماكلارين مرسيدس في سباق سيبانغ الأحد الماضي، وذلك على هامش جائزة البحرين الكبرى، المرحلة الثالثة من بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا واحد.

وكان فريق ماكلارين مرسيدس فاز بالثنائية الأحد الماضي في جائزة ماليزيا الكبرى بفوز الاسباني فرناندو الونسو بطل العالم بالمركز الأول وحلول زميله الشاب البريطاني لويس هاميلتون في المركز الثاني أمام سلفه في ماكلارين رايكونن الذي كان فاز في السباق الافتتاحي في ملبورن على حلبة البرت بارك التي جعلت الجميع يتوقع أن تسيطر فيراري على مجريات البطولة بشكل كبير لكن سرعان ما تغير هذا الوضع في سيبانغ.
وأكد رايكونن انه سيحقق نتيجة أفضل في البحرين نهاية الأسبوع الحالي، من تلك التي حققها في سيبانغ لأنه كان يعاني حينها من مشاكل في المحرك وقد تخلص منها هذا الأسبوع بالمشاركة بمحرك جديد.

من جهته أكد البرازيلي فيليبي ماسا سائق فيراري أن "الحصان الجامح" مستمر في مسيرته رغم اعتزال الألماني مايكيل شوماخر بطل العالم سبع مرات، منها 5 مع الفريق الايطالي، وذلك على هامش جائزة البحرين الكبرى، المرحلة الثالثة من بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد.

واعتبر ماسا الذي حقق بداية موسم مخيبة بحلوله سادسا في ملبورن وخامسا في سيبانغ، أن الفريق يتطور بشكل جيد دون شوماخر الذي لعب دورا أساسيا، خصوصا من ناحية التقنية، في إعادة فيراري إلى ساحة الألقاب اعتبارا من موسم 1999 بعدما انتقل اليها عام 1996 قادما من بينتيون التي توج معها باللقب العالمي مرتين. ويعتبر شوماخر من اكثر السائقين القادرين على تزويد فرقهم بالمعلومات حول وضع السيارة وتأديتها وما تحتاج إليه من تعديلات كي تتلاءم مع وضع الحلبة والسباق. وأكد ماسا أن الفريق الايطالي يعمل بطريقة جيدة هذا الموسم ويسير في الطريق الصحيح.
من جهة أخرى، رفض ماسا إلقاء اللوم على البريطاني لويس هاميلتون لأنه اجبره على الخروج عن الحلبة في سيبانغ عندما حاول البرازيلي أن يتجاوزه في اللفات الأولى بعد أن كان البريطاني الشاب تخطاه وزميله رايكونن على خط الانطلاق.
XS
SM
MD
LG