Accessibility links

logo-print

أولمرت وعباس يبحثان الأحد قضايا اقتصادية وقانونية ومؤسسات الدولة الفلسطينية


ذكر مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي أن إيهود أولمرت سيبحث مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الأحد في القدس القضايا الاقتصادية والقانونية والمؤسسات الحكومية للدولة الفلسطينية التي قد تقام مستقبلا، خلال الاجتماع الذي سيعقد بينهما.

إلا أن مسؤولين في مكتب أولمرت قالوا إن الطرفين لن يبحثا خلال لقائهما مسائل الوضع النهائي، وهي الحدود والقدس واللاجئين.

ويعد لقاء أولمرت وعباس الأحد الأول منذ اجتماعهما الشهر الماضي بحضور وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس، حيث اتفقا على اللقاء مرة كل أسبوعين.

من ناحية أخرى، قال أحمد عبد الرحمن الناطق باسم حركة فتح ، في لقاء مع "راديو سوا" إنه حتى هذه اللحظة لا يمكن القول إن هناك صفقة رسمية لتبادل الأسرى بين الإسرائيليين والفلسطينيين، وأضاف:
XS
SM
MD
LG