Accessibility links

logo-print

نيغروبونتي: الوضع الإنساني في دارفور يتطلب انتشار قوات دولية في الإقليم



بحث وزير الخارجية السودانية لام أكول مع نائب وزيرة الخارجية الأميركية جون نيغروبونتي عددا من القضايا التي تهم البلدين وعلى رأسها قضية دارفور.
وقالت وكالة الأنباء السودانية إن المحادثات تركزت حول الوضع الإنساني والأمني في دارفور والبحث عن حل سياسي للنزاع في هذا الإقليم إضافة إلى دعم الأمم المتحدة للقوة الإفريقية.
ونقلت الوكالة عن نيغروبونتي قوله إن الوضع الإنساني في دارفور يتطلب انتشار قوات دولية في الإقليم. هذا وقد عقد السماني الوسيلة وزير الدولة للشؤون الخارجية في السودان اجتماعا مع جون نيغروبونتي نائب وزيرة الخارجية الأميركية في الخرطوم بحثا خلاله العلاقات بين البلدين والوضع في دارفور.
ووصف الوسيلة لقاءه مع المسؤول الأميركي بأنه بناء ومفيد.
وقال الوسيلة في مقابلة مع "راديو سوا" إنه أكد لنيغروبونتي أنه يمكن حل أزمة دارفور عبر التشاور.
وجدد الوسيلة رفض بلاده لإشراك قوات دولية في دارفور وطالب الولايات المتحدة وقف الحملات التي تشنها ضد بلاده.
وقال الوسيلة إنه أبدى أيضا تحفظات بلاده على كيفية تعامل بعض القوى في مجلس الأمن مع قضية دارفور.
يذكر أن نيغروبونتي يزور أيضا جوبا عاصمة إقليم الجنوب السوداني حيث يلتقي نائب الرئيس السوداني سيلفا كيير.
ويزور الأحد إقليم دارفور ثم يعود في اليوم نفسه إلى الخرطوم حيث سيجري محادثات جديدة مع عدد من المسؤولين السودانيين يحتمل أن يكون من بينهم الرئيس عمر حسن البشير، ثم يغادر إلى تشاد ثم ليبيا قبل أن يزور موريتانيا.
XS
SM
MD
LG