Accessibility links

logo-print

صالح يغادر اليمن بعد طلب الصفح من شعبه ويدعولانهاء المظاهر المسلحة


أعلنت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية أن الرئيس علي عبد الله صالح غادر صنعاء الأحد متوجهاً إلى الولايات المتحدة للعلاج بعد أن طلب الصفح من شعبه عما أرتكب من أخطاء في الفترة الماضية.

وحث صالح في حديث للقنوان الفضائية بحضور نائبه عبد ربه منصور هادي الشعب على التوجه إلى صناديق الإقتراع لإختيار رئيسه ودعا إلى المصالحة والمصارحة وإنهاء المظاهر المسلحة لبدء صفحة جديدة مع القيادة الجديدة.

وأشار صالح إلى أنه سيعود بعد تلقي العلاج إلى صنعاء ليحتفل مع أبناء شعبه بعد الحادي والعشرين من فبراير للإحتفال بتنصيب الرئيس الجديد.

ومن جانبه أعلن مصدر في الرئاسة اليمنية أن الرئيس اليمني علي عبد الله صالح الذي اعلن انه سيتوجه الى الولايات المتحدة لتلقي العلاج، غادر صنعاء بالفعل الأحد.

وقال المصدر في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية إن "الرئيس صالح غادر صنعاء قبل ساعة" بدون تحديد وجهة الرئيس الذي كان أعلن سابقا أنه سيتوجه الى الولايات المتحدة لتلقي العلاج.

وكان الرئيس علي عبد الله صالح قد عقد صباح الأحد اجتماعاً لتوديع مساعديه وذلك فيما تستعد طائرة في مطار صنعاء الدولي لنقله خارج البلاد بحسب ما افاد به احمد الصوفي المستشار الاعلامي للرئيس اليمني لـ"راديو سوا".

وافادت الأنباء ان عشرات الآلاف من اليمنيين بدأوا الأحد مظاهرات في صنعاء رفضا للحصانة التي منحها البرلمان للرئيس اليمني.

شباب الثورة يصرون على مطالبهم

وقال عادل شمسان المتحدث باسم المركز الاعلامي لشباب الثورة في صنعاء إن رحيل صالح عن البلاد لن يثني المحتجين عن مطالبهم مضيفاً:

"سواء خرج علي عبد الله صالح ام لا فنحن ماضون في مسارنا وسنحقق ما خرجنا من اجله ولدينا كل الوثائق التي سنقدمها للمحاكم المحلية بعد اصلاح القضاء والى المحاكم الدولية التي قدمنا لها عن طريق اختنا المناضلة توكل كرمان والعديد من الاخوة في الخارج."

المبعوث الدولي يغادر صنعاء

وقد افادت وكالة الانباء اليمنية الرسمية (سبأ) ان مبعوث الامين العام للامم المتحدة الى اليمن جمال بن عمر غادر صنعاء صباح الأحد بعد زيارة أجرى خلالها اتصالات مع أطراف النزاع في البلاد.

وسيقدم بن عمر تقريراً الى مجلس الامن في الخامس والعشرين من الشهر الجاري حول تطبيق المبادرة الخليجية.

XS
SM
MD
LG