Accessibility links

رئيس وزراء قطر يقلل من حجم التعامل التجاري مع إسرائيل


شدد رئيس الوزراء القطري في لقاء مع التلفزيون القطري الرسمي على سيادة بلاده على كل شبر فيها بما في ذلك الأراضي التي تقوم عليها القاعدة العسكرية الأميركية في قطر.

وأشار الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني، رئيس الوزراء ووزير الخارجية القطرية إلى أن افتتاح مكتب تجاري إسرائيلي في الدوحة جاء في إطار تشجيع عملية السلام. وقلل بن جبر من حجم التعاون التجاري مع إسرائيل، لافتا إلى أنه غير مؤثر في الاقتصاد القطري. ولا يتجاوز 200 ألف دولار سنويا، وقال:

"إسرائيل واقع الآن موجود يتعامل معه العرب كواقع موجود، فهي مسجلة في الأمم المتحدة كدولة. الفلسطينيون للآن لم يعترفوا أن لهم دولة، إلى الآن كما تعرفون السلطة الفلسطينية لا يسمونها دولة فلسطين. بوش قال إنه سوف يعطيهم دولة وللآن لم نر أنه أعطاهم دولة. ولذلك ما تستطيع أنك تتعامل مع الموضوع إلا حسب الواقع الموجود. ونحن كدولة مسالمة نؤمن بالسلم ونريد أن هذا الموضوع يحل سلميا".

على صعيد آخر شدد رئيس الوزراء القطري على أن الوجود العسكري الأميركي في قطر جاء باتفاقية عسكرية مع واشنطن لحفظ أمن قطر تحسبا لأية تهديدات أو مخاطر. وأوضح بن جبر بأن الاتفاقية مع الإدارة الأمريكية تقضي بسيادة قطر على كل أراضيها بدون استثناء.
XS
SM
MD
LG