Accessibility links

بعض القادة العرب يتغيبون والأفارقة يشاركون في حفل تنصيب أول رئيس موريتاني منتخب


ذكرت وكالة الأخبار الموريتانية المستقلة أنه بات من شبه المؤكد أن يتغيب عدد من قادة الدول العربية عن حفل تنصيب الرئيس الجديد سيدي ولد الشيخ عبد الله الذي سيقام في الـ19 من الشهر الجاري في قصر المؤتمرات بالعاصمة نواكشوط.

وأشارت الوكالة إلى أن رؤساء الدول الأفريقية سيكونون أبرز المشاركين في الحفل بينما اعتذر قادة دول اتحاد المغرب العربي عن المشاركة دون معرفة الأسباب التي دفعتهم إلى ذلك رغم الدعوات التي وجهها رئيس المجلس العسكري.

ونقلت "الأخبار" عن مصادر وصفتها بأنها مهمة في وزارة الخارجية الموريتانية أن أغلب البلدان العربية لا تزال مترددة بشأن مشاركة رؤسائها، مشيرة إلى أن عاهل المغرب الملك محمد السادس اعتذر عن الحضور وقرر إيفاد وزيره الأول ادريس جطو لحضور الحفل الذي يعتبر الأبرز في تاريخ موريتانيا المعاصر.

وأشارت الوكالة إلى أنه لم تتأكد بعد مشاركة تونس والجزائر في الحفل، غير أنها رجحت أن يغيب الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقه الذي تواجه بلاده خطر الجماعات المسلحة.

كما توقعت أن يتغيب الرئيس السوداني عمر البشير عن الحفل رغم تأكيد بعض المسؤولين في موريتانيا على أنه أعطى التزاما سابقا بهذا الشأن.

يأتي ذلك في الوقت الذي أكد فيه الزعيم الليبي معمر القذافي حضوره للحفل الذي يعتبر حدثا متميزا حيث يتنازل فيه رئيس عسكري عن السلطة لرئيس منتخب وفق جدول زمني محدد دون مشاكل.

وكان القذافي قد أشاد بالانتخابات الرئاسية التي أجريت في موريتانيا وأعرب عن ارتياحه لانتخاب الرئيس الجديد سيدي ولد الشيخ عبد الله.
XS
SM
MD
LG