Accessibility links

رايس: هدف واشنطن هو مساعدة عدد من الدول على تطوير أنظمة حكم ديموقراطية


قالت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس إن الهدف الأساسي للسياسة الخارجية الأميركية هو مساعدة عدد من الدول في العالم على تطوير أنظمة حكم ديموقراطية تكون نماذج للديموقراطيات التي تخدم شعوبها ومناطقها وقضية السلام والتقدم في العالم.
وأكدت رايس أن هذا الهدف يتقدم على هدف محاربة الإرهاب وشرحت السبب.
فقالت: "بدون دول ديموقراطية تتمتع بحكم جيد من المحتمل جدا نشوء دول ساقطة أو دول متسلطة ستغطي مشكلة القوى السياسية السقيمة التي تؤدي إلى التطرف والإرهاب بدلا من أن تعالجها".
وأضافت رايس إن الولايات المتحدة تتعاون مع عدد من الديموقراطيات في العالم مثل الهند والبرازيل لتطوير معايير مرتفعة للحكم الديمقراطي في العالم ونقلها إلى المنظمات الدولية.
من ناحية أخرى، أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أن وكيلة الوزارة للديموقراطية والشؤون العالمية بولا دوبريانسكي سترأس وفدا رفيع المستوى إلى مؤتمر يتعلق بالمهجرين واللاجئين العراقيين في العراق وفي الدول المجاورة له ينظمه في مقر المنظمات الدولية في جنيف مكتب المفوض الأعلى للاجئين التابع للأمم المتحدة.
ويضم الوفد مساعدة وزيرة الخارجية لشؤون السكان واللاجئين والهجرة ونائب مساعد وزير الخارجية لشؤون الشرق الأدنى ومدير مكتب مساعدة الكوارث الخارجية إضافة إلى سفير الولايات المتحدة لدى المنظمات الدولية.
ويهدِف المؤتمر إلى زيادة درجة الوعي العالمي للمأساة التي يعانيها المهجرون واللاجئون العراقيون وحشد التأييد الدولي لمساعدتهم.
وترأس دوبريانسكي مجموعة عمل لمساعدة المهجرين واللاجئين العراقيين أنشأتها رايس في الخامس من شباط/فبراير الماضي.
XS
SM
MD
LG