Accessibility links

logo-print

هيومان رايتس: العراق في طريق العودة إلى الاستبداد


قالت منظمة هيومن رايتس ووتش المعنية بحقوق الإنسان إن العراق في طريق العودة إلى الاستبداد والتحول إلى دولة أمنية، رغم تأكيدات الولايات المتحدة أنها ساعدت في بناء الديمقراطية فيه.

وأشارت المنظمة التي تتخذ من نيويورك مقرا لها في بيان أرفقته مع تقريرها السنوي حول أوضاع حقوق الإنسان إلى أن السلطات العراقية مارست قسوة خلال عام 2011 في قمع حرية التعبير والتجمع عبر الترهيب والضرب واحتجاز الناشطين والمتظاهرين والصحفيين.

ونقل البيان عن مديرة المنظمة لشؤون الشرق الأوسط سارة لي ويتسن القول إن العراق ينزلق بسرعة إلى الحكم الاستبدادي كما تقوم قواته الأمنية بقمع المتظاهرين ومضايقة الصحفيين وتعذيب المعتقلين، وأشارت إلى أن ذلك يجري على الرغم من تأكيدات الحكومة الأميركية بأنها ساعدت في بناء ديمقراطية مستقرة، بينما تشير الحقيقة إلى أنها تركت وراءها نظاما أمنيا.

وأشارت المنظمة إلى أن العراق لا يزال واحدا من أكثر الأماكن خطورة في العالم بالنسبة للصحفيين، وما زالت حقوق المرأة ضيقة فضلا عن أن المدنيين دفعوا ثمنا باهظا للتفجيرات وأعمال العنف.

XS
SM
MD
LG