Accessibility links

logo-print

بيريز يرد على بلال ويدعو سوريا إلى التفكير جديا بالسلام


رفض شيمون بيريز نائب رئيس الوزراء الإسرائيلي الثلاثاء تصريحات محسن بلال وزير الإعلام السوري الذي حذر فيها إسرائيل من مغبة رفض مبادرة السلام العربية.

وصرح بيريز للإذاعة العامة الإسرائيلية إن لغة التهديد والوعيد لم تعد واردة معتبرا أنه حان الوقت لتفكر سوريا جديا في السلام.

من جانبه، حذر مئير شتريت وزير الإسكان الإسرائيلي في تصريح للإذاعة سوريا وقال إنه إذا اندلع نزاع فان النتيجة محسومة سلفا.

وجاء ذلك ردا على تصريحات بلال الذي كان قد أعلن الاثنين أن سوريا تريد السلام وحريصة على إحلال السلام العادل والشامل. وأضاف بلال أنه إذا لم تستجب إسرائيل إلى المبادرة العربية ومبدأ الأرض مقابل السلام فان المقاومة هي السبيل لإعادة الجولان.

وأكد بلال أن المقاومة من حق وأهداف الشعوب التي تقاوم المحتل في لبنان وفلسطين والعراق. ويجب أن تعود كل الأراضي المحتلة إلى أصحابها.

كما أكد بلال أن أحدا لم يكلف رجل الأعمال الأميركي السوري الأصل إبراهيم سليمان، التحدث باسم سوريا لإعادة إطلاق المفاوضات مع إسرائيل. وأشار إلى أن بلاده لا علاقة لها بزيارته إلى إسرائيل وأن سوريا لا تتفاوض سرا بل علنا.
XS
SM
MD
LG