Accessibility links

سوريا والأردن تناشدان المجتمع الدولي تقديم المساعدة في تحمل اعباء اللاجئين العراقيين


قال نائب وزير الخارجية السوري فيصل مقداد في مؤتمر نظمته المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة بشأن اللاجئين العراقيين في جنيف، إن سوريا تستقبل أكثر من مليون و200 ألف عراقي، مشيرا إلى أن دمشق بحاجة إلى 256 مليون دولار حتى تواصل تقديم المعونات والرعاية الصحية والتعليم للاجئين العراقيين في السنتين القادمتين.

من جانبه، صرح مخيمر أبو جاموس الأمين العام لوزارة الداخلية الأردنية ان 750 الف لاجىء عراقي يكلفون الحكومة الأردنية مليار دولار سنويا مما يشكل عبئا كبيرا على المملكة.

كما أعلن وزير الخارجية العراقية هوشيار زيباري، أن الحكومة العراقية ستقدم 25 مليون دولار لمساعدة دمشق وعمان على تقديم الرعاية للاجئين العراقيين كخطوة أولى نحو مد يد المساعدة. وهو الأمر الذي أكده في تصريحات متزامنة في بغداد، رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي.

في المقابل، حذرت جماعة هيومان رايتس ووتش التي تُعنى بحقوق الإنسان من أن الأردن ومصر فرضتا قيودا جديدة وأغلقتا أبوابهما في وجه اللاجئين العراقيين، الأمر الذي قالت إنه يُعد انتهاكا لحقوق الإنسان، مضيفة أن السعودية تبني سياجا حدوديا بقيمة سبعة مليارات دولار لمنع عبور اللاجئين، وان الكويت رفضت طلبات اللجوء السياسي.
XS
SM
MD
LG