Accessibility links

logo-print

أبو الغيط يحذر من فرض عقوبات جديدة على الخرطوم


وجه وزير الخارجية المصرية أحمد أبو الغيط رسائل إلى وزراء خارجية الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن حذر فيها من فرض عقوبات جديدة على السودان.
وقال إنه كان من المتوقع والمنطقي أن يقابل المجتمع الدولي بالترحيب والتشجيع التجاوب السوداني مع مقترحات حزم الدعم الخفيف والثقيل التي اقترحت الأمم المتحدة تقديمها إلى قوة حفظ السلام الإفريقية في دارفور.
ودعا الوزير المصري إلى عدم التسرع باستصدار قرارات جديدة من مجلس الأمن تزيد من تعقيد الموقف ويصعب تنفيذها على الأرض.
يذكر أن مجلس الأمن يبحث الخميس إمكانية فرض عقوبات على السودان.
وقال نافع علي نافع مساعد الرئيس السوداني في حديث أدلى به في قطر إن توقيت تهديدات الرئيس بوش بفرض عقوبات على السودان كان خاطئا.
من ناحية أخرى، صرح علي الصادق المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية السودانية بأن محاولات الولايات المتحدة وبريطانيا فرض عقوبات على السودان وإثارة المجتمع الدولي ضده إنما هي احتقار واضح للأمم المتحدة والمنظمات الإقليمية خاصة بعد أن توصل السودان والأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي إلى اتفاق حول تنفيذ حزمة الدعم الثقيل.
من جهته، اقترح رئيس الوزراء السوداني السابق الصادق المهدي لدى زيارته القاهرة خطة شاملة لتحقيق السلام في السودان الذي يشمل كافة الطوائف السياسية.
وكان الرئيس بوش قد هدد بتشديد العقوبات الأميركية على الخرطوم ما لم يتخذ الرئيس السوداني عمر حسن البشير خطوات ملموسة لحماية المدنيين في دارفور وقبول نشر قوات دولية وتسهيل أعمال الإغاثة الإنسانية.
XS
SM
MD
LG