Accessibility links

logo-print

أولمرت ينفي نية إسرائيل مهاجمة سوريا ويحذر من تحركات تسفر عن مواجهة


نفى رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت أن تكون لدى حكومته أي نية للدخول في مواجهة مع سوريا.
وقال أولمرت إن على الدولتين أن تحرصا على عدم ارتكاب أخطاء حسابية يمكن أن تؤدي إلى مواجهة غير مرغوب فيها من أي منهما.وقد جاء ذلك في بيان أصدره مكتب أولمرت الخميس في أعقاب محادثات مع وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس.
وكانت أجهزة المخابرات الإسرائيلية قد أشارت خلال الأشهر الماضية إلى أن سوريا تستعد لحرب مع إسرائيل غير أن وزير الإعلام السوري محسن بلال قال في تصريح له الاثنين الماضي إن بلاده حريصة على إحلال السلام العادل والدائم، ودعا إسرائيل إلى قبول مبادرة السلام العربية وإلا فإن المقاومة هي السبيل لإعادة الجولان.
ويذكر أن غيتس انتقد سوريا بشدة الأربعاء وقال إن سماحها لمنفذي العمليات الانتحارية باجتياز حدودها إلى العراق وتزويدها حزب الله بالسلاح ونشاطاتها الأخرى تثير قلق الولايات المتحدة بوجه خاص.
XS
SM
MD
LG